Floaters-1-1-1280x720
عوائم العین وومضات العین (Floaters and Flashes)

عوائم العین وومضات العین (Floaters and Flashes)

هل حدث لك ابداً أن عند النظرة الی الخلفیة الفارغة (مثل ورق فارغ أو السماء الأزرق) تتنبه ذرات صغیرة متشابهة الی الغبار التي تتذبذب أمام عیونك و كلما ترمش ما زالت متذبذبة مثل الظل الصغیر أمام عینك.  هذه الظلال المزعجة تعرف باسم عوائم العین. عادة مع حركة العین، تتحرك أیضاً عوائم العیون لكن لأن اتجاه حركتها تخالف اتجاه حركت العین، لا یمكن تعقیبها مع العین.

ماذا عوائم العین؟

في الواقع، عوائم العین هي ظل البقعات الموجودة في سائل الزجاجیة التي تقع علی الشبكیة و تُری كالظل الداكن. هذه البقعات یمكن ناجم عن لزوجة و تسمك ألیاف الزجاجیة، تجمع الخلایا الالتهابیة في الزجاجیة أو نزیف داخل العین.

ماذا الزجاجیة؟

الزجاجیة سائل متشابه الهلام مثل بیاض البیضة، التي تملأ جزء أعظم داخل كرة العین (من وراء العدسة حتی أمام الشبكیة) و تساعد حفظ هیكلیة كرویة العین و توطد الشبكیة في محلها. هیكلیة الزجاجیة متكونة من الشبكة الاسفنجیة متشكلة من ألیاف الظریفة التي تحفظ  كمیة وفیرة من الماء المواد المحلولة في نفسها و تعطیها الهیئة الهلامیة. الألیاف الموجودة في الزجاجیة عندها أكثر كثافة في الأجزاء العلویة من الزجاجیة و عندها الاتصالات أكثر صرامتاً مع الطبقات الأعمق للشبكیة.

لماذا تحدث عوائم العین؟

عوائم العیون هي مضاعف شائعة جداً ومع تقدم في السن تزداد شیوعها بطریقة أن أكثر من 70% من الأفراد مع عمر أكثر من 60 عام یجربون عوائم العیون.

ألیاف موجودة في الزجاجیة هي ظریفة جداً في الأطفال والشباب ولیس مشهودة لكن مع تقدم في السن تسامك هذه الألیاف والتصق في بعض المناطق وتودي الی بقعات التي یستشغر ظل هذه البقعات علی الشبكیة بمثابة عوائم العیون. إضافة الی هذا، في معظم الأفراد المتقدمة في السن، تتصل جزء من الألیاف المحیطیة للزجاجیة الی الشبكیة ونزع من محله وتقع الی داخل الأجزاء المركزیة. هذه الحالة التی تسمی باسم (انفصال خلفي للزجاجیة) هي سبب آكثر شیوعاً لعوائم العیون. أحیاناً أیضاً وجود التهاب داخل العین (یووئیت) تسبب تجمع الخلایا الالتهابیة في الزجاجیة التي تؤدي الی عوائم العیون. السبب الآخر لعوائم العیون هي وجود النزیف في داخل الزجاجیة، في سبیل المثال، في الافراد المصابین الی المرض الكسری یمكن في البدایة استشعار النزیف الضئیل في العین مثل عوائم العین.

في أي الأفراد عوائم العین هي اكثر شیوعا؟

  • الافراد سنهم اعلی 60 عام
  • افراد مع قصر البصر
  • افراد مع خلفیة جراحة العین (خاصة جراحة الساد).
  • افراد مع خلفیة التهاب داخل العین (یووئیت).

 

ماذا ومضات العین

في طب العیون، ومضات العین یعنی استشعار بوجود الضوء في مجال الرؤیة بینما في الواقع لا یوجد أي المثیر الضوئي. ربما تستشعر الومضة بمثابة الخطوط اللامعة مثل الصاعقة أو مثل الكتلات الصغیرة اللامعة. ربما تستشعر الومضة مجرد في النقطة المعینة في مجال الرؤیة أو مثل النقاط الصغیرة في جزء من مجال الرؤیة. استشعار الومضة عادة تستغرق مجرد بعضة الدقایق لكن غالباً تتكرر. عادة تظهر في الحیزات المظلمة ظهوراً اكثر. اضافة الی هذه، الحركات المفاجئة للرأس أو العیون یمكن تسبیب استشعار الومضات.  

 

هل تعتبر عوائم العین وومضات العین خطیرة؟

معظم الناس عندهم كان عوائم العیون لفترة ما و لم یواجههوا أي مشكلة. عوائم العین التي تواصلت وجودها لسنین متمادیة و لتخضع الی أي تغییر خاص عادة لیس لها أي خطر لكن حدوث عوائم العیون الجدیدة هي ناجم عن المشكلات العینیة الجدیة. بالطبع كما ذكرت آنفاً سبب لحدوث عوائم العیون الجدیدة اكثر شیوعاً هي انفصال زجاجیة خلفیة التي لیس خطیرة في حد ذاته لكن بعض الأحیان عند انفصال الزجایجیة ، ینزع أیضاً جزء من الشبكیة و تسبب ایجاد الحفرة أو تمزق في الشبكیة التي بإمكانها تسبیب انفصال الشبكیة و مشكلات البصر الشدیدة.

كما ذكرت آنفاً عادة ومضات ناجم عن شد و حث الشبكیة، إذن في الأفراد التي تعرضوا اخیراً الی الومضات، یتواجد احتمال ایجاد التمزق في الشبكیة.

تشخیص عوائم العیون

تشخیص سبب ایجاد الومضة وعوائم العیون بدون معاینة دقیقة من طبیب العیون لیس ممكن، إذن یجب جمیع الأفراد المصابین بالومضة أو عوائم العیون الجدیدة بالتأكید تخضعوا الی معاینة طبیب العین. لتحقیق معاینة، في البدایة تنفتح حدقة العین بالقطرات الخاصة وبعد ذلك تعاین الزجاجیة والشبكیة بالعدسات والأدوات الخاصة. إذا لا یتواجد في المعاینة أي مشكلة غیر انفصال زجاجیة خلفیة، تمثل الشبكیة صحیة، عادتة لا یوجد أي خطر ولیس من الضروري أي تنفیذ خاص، لكن في الحالت بحیث حدثت صدمة للشبكیة، أو یتواجد نزیف أو التهاب داخل العیون، یجب تنفیذ العلاج.

أحیاناً لیس من الممكن تشخیص دقیق عوائم العیون مع دورة واحدة من المعاینة. في هذه الحالة، عادة من الضروري إعادة معاینة في مسافات كل 2 الی 3 أسبوع حتی وقت تأكد من عدم وجود السبب الخطیر.

النقطة الهامة هي أن حتی إذا الومضة كانت مصحوباً مع خرقة الشبكیة، عادتة تزول بعد بعضة الأیام أو بعضة الأسابیع بنفسها. تتضائل عوائم العیون أیضا حتی في حالة مرافقة مع تمزق الشبكیة بعد بعضة الأسابیع. إذن، في الأفراد مصابین بالومضة أو عوائم العیون الجدیدة، حتی إذا تتعافي بنفسها، یجب خضوع الی المعاینة الكاملة للعیون.

عوائم العیون

هل ومضات و عوائم العیون قابلة للعلاج؟

كما ذكرت آنفاً لیس عادة عوائم العیون عندها السبب الخطیر و لا حاجة لها الی العلاج. في معظم الحالات، بعد بضعة الأسابیع أو بضعة الأشهر، تتضائل عوائم العیون رویداً رویداً و تعتاد الفرد أیضا تجاهلها. لكن في الحالات بحیث عوائم العیون هي مصحوبة مع تحفر أو تمزق الشبكیة، ربما حاجة الی التنفیذات العلاجیة مثل اللیزر أو العملیة الجراحیة لتثبیط تمزق الشبكیة.

أیضاً الومضة إذا لیس لها السبب الخطیر، تزول بنفسها بعد بضعة الأیام أو الاسابیع و لا حاجة الی العلاج.

الأسباب للومضة لا ناجم عن العیون

یجرب المصابون بالصداع النصفي أغلب نوع آخر من الومضة. تستشعر هذه الومضات بشكل الخطوط المتعرجة المهتزة أو النقاط المتوسعة. عادة في البدایة تظهر هذه الومضات في وسط مجال الرؤیة (یعني أمام الفرد) و في خلال 15 الی 20 دقایق تسحب رویداً رویداً الی حافة مجال الرؤیة و تزول تدریجیاً. ثم تبدأ الصداع التي عادة في جانب واحد و أنه نابض بطبیعته. بالطبع، في بعض الافراد تظهر مجرد الومضة و لا تحدث الصداع. هذه تعرف باسم «الصداع النصفي العیني». نقطة هامة هي تستشعر ومضة ناجم عن الصداع النصفي في نفس وقت في كلا العینین، لكن تظهر ومضة ناجم عن المشكلات العینیة مجرد في العین المصاب بالمشكلة.

سبب آخر للومضة هو اللطمة المفاجئة الی الرأس. (احتمالاً بنفس السبب) لطمة مفاجئة الی الرأس یمكن تسبب أن یستشعر الفرد حتی بعضة الثواني المومضات اللامعة الصغیرة.

 

المقطع الختامي

كما ذكرت آنفاً عوائم العین القدیمة التي تواصلت للسنین، ولم تخضع الی أي تغییر خاص، عادة بدون خطر. لكن في الحالات التالیة، یجب بالتأكید مراجعة الی طبیب العیون:

    • عوائم العیون التي قد حدثت موخراً (حتی إذا تزول بعد بضعة الأسابیع بنفسها)
    • عوائم العیون القدیمة التي تتوسع موخراً أو تتغیر تغییرا آخر
    • عوائم العیون مصحوبة مع الومضة (حتی إذا بعد بضعة الأیام، تزول الومضة بنفسها)
    • عوائم العیون مصحوبة مع انخفاض الرؤیة أو انطماس الرؤیة أو استشعار بوجود ستارة أمام العین (هذه العلامة هامة جداً و یمكن ناجم عن نزع جزء من الشبكیة التي تحتاج العلاج الفوري).
    • استشعار الومضة حتی إذا لا ترافق الومضة مع أي المشكلة العینیة الأخری، وتتعافي بعد بضعة الأیام بنفسها

 

عوائم العیون

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on print
Share on email
Share on pinterest

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *